شددت على ضرورة الالتزام بجداول التوقيت المحددة.. وزارة التربية تأمر بتكوين الأساتذة والمعلمين بداية من سبتمبر وعلى مدار السنة PDF طباعة إرسال إلى صديق
الجمعة, 02 أغسطس 2013 17:08

أمرت وزارة التربية الوطنية، مدراء المؤسسات التربوية لمختلف أطوار التعليم ومفتشي التربية للمواد للأطوار الثلاثة، بمباشرة تكوين أساتذة جميع المواد ابتداء من الموسم الدراسي المقبل، مطالبة إياهم بالالتزام بجداول التكوين المحددة من طرف الوصاية، مع مراعاة الوتيرة التي تسمح بالتوفيق بين تمدرس التلاميذ وتكوين الأساتذة. وجهت وزارة التربية الوطنية لمديريات التربية الخمسين ومنه لرؤساء المؤسسات التربية ومفتشي المواد، تعليمة تحمل رقم “98 أ”، شددت فيها على ضرورة تفعيل عمليات التكوين أثناء الخدمة طوال السنة الدراسية، والاستمرار في تنظيم الزمن البيداغوجي والتكويني بشكل يراعي الوتيرة المدرسية التي تسمح بالتوفيق بين تمدرس التلاميذ وتكوين الأساتذة.

وطلبت الوزارة من المديريات إعداد جداول توقيت زمني للسنة الدراسية باعتماد نظام يحدد أيام وحصص لتكوين المعلمين وفق المناشير المحددة من طرف الوزارة، ملزمة المفتشين والمدراء بضمان التكوين لصالح معلمي التعليم الابتدائي كل يوم ثلاثاء مساء أومساء كل يوم سبت من كل أسبوع، حسب الحاجة. وعن أساتذة التعليم الثانوي   فذكرت مراسلة الوزارة أن التكوين لصالح هؤلاء يكون حسب المواد الخاصة بالأيام وأنصاف الايام البيداغوجية المخصصة أثناء الخدمة، حيث حددت الوزارة الوصية يوم الأحد لتكوين أساتذة التاريخ والجغرافيا والهندسة الميكانيكية، في حين يخصص الاثنين لأساتذة اللغة العربية، الامازيغية، التربية الإسلامية والهندسة   الكهربائية.

في حين خصص يوم الثلاثاء لتكوين أساتذة مواد كل اللغات الأجنبية، الفلسفة، التربية البدنية، التربية التشكيلية، والتربية الموسيقية. وتم تحديد يوم الأربعاء لتكوين أساتذة أساتذة الفيزياء والكيمياء،   العلوم الطبيعية، هندسة الطرائق والهندسة المدنية. في حين تم تحديد يوم الخميس لتكوين أساتذة الرياضيات، الاقتصاد، التسيير والإعلام الآلي. وشددت الوزارة الوصية على المدراء والمفتشين بضرورة تفادي برمجة أقسام الامتحانات للأساتذة المعنيين بالتكوين خلال الأيام المحددة. وفيما يخص أساتذة الطور المتوسط كشفت المراسلة أنه تم تخصيص يوم الأحد لتكوين أساتذة العلوم الاجتماعية، ويوم الاثنين لتكوين أساتذة اللغة العربية، التربية الاسلامية واللغة الامازيغية.

في حين تم تحديد يوم الثلاثاء لتكوين أساتذة اللغات الأجنبية، التربية البدنية، التربية الفنية والتشكيلية. وتم تحديد يوم الأربعاء لتكوين أساتذة التربية التكنولوجية والعلوم الطبيعية، ويوم الخميس خصص لتكوين أساتذة الرياضيات والإعلام الآلي. كما شددت الوصاية على ضرورة تفادي برمجة أقسام الامتحانات، أي السنة الرابعة متوسط، للأساتذة المعنيين خلال الأيام المحددة. ونبهت الوزارة الوصية المفتشين والمدراء بضرورة التقيد بتخصيص نصف يوم للتكوين، مع تجنب إدراج أقسام الامتحانات خلال اليوم كله، داعية إياهم إلى الحرص على عدم استدعاء الأساتذة او تنظيم لقاءات أوأيام دراسية خارج التنظيم الذي أقرته الوزارة الوصية إلا للضرورة القصوى.

صارة ضويفي


إقرأ أيضا:


التعليقات (0)add
أضف تعليق

busy
 
الأحد 20 أفريل 2014

حاليا يتواجد 1859 زوار  على الموقع